اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بموريتانيا: "تنظيم ورشة عمل دولية للتبادل حول المقاربة القائمة على حقوق الإنسان"

 

نظمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بموريتانيا اليوم الثلاثاء 04 فبراير 2020، بمقر المجلس الجهوي بانواكشوط بالشراكة مع مندوبية الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء الموجودة في موريتانيا، ورشة عمل دولية للتبادل حول المقاربة القائمة على حقوق الإنسان.

ترأس رئيس اللجنة الأستاذ أحمد سالم بوحبيني حفل الافتتاح الذي تم بحضور وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة ومفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، ورئيس الآلية الوطنية لمكافحة التعذيب، ورئيسة المجلس الجهوي بانواكشوط، ووالي انواكشوط الغربية، وممثل مندوبية الاتحاد الأوروبي، والعديد من أعضاء السلك الدبلوماسي، وممثلين عن المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في مجموعة دول الساحل الخمس، وممثلين عن المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بكل من فرنسا وإسبانيا وألمانيا، وممثلين عن المنظمات الدولية الموجودة في موريتانيا، وممثل عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، وممثلة عن الرابطة الفرنكوفونية للجان الوطنية لحقوق الإنسان وكذلك ممثلين عن المنظمات غير الحكومية لحقوق الإنسان.

سيجمع هذا اللقاء، الذي سيستمر ثلاثة أيام، العديد من المشاركين الذين يمثلون القطاعات الوزارية، والمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في مجموعة دول الساحل الخمس، والمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بكل من فرنسا وإسبانيا وألمانيا، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب والرابطة الفرنكوفونية للجان الوطنية لحقوق الإنسان، والمنظمات غير الحكومية الوطنية لحقوق الإنسان وكذلك المنظمات الدولية الموجودة في موريتانيا.

الهدف الرئيسي المقصود بهذا الاجتماع رفيع المستوى هو توفير إطار للتبادل ومشاركة الممارسات الجيدة لمختلف الفاعلين الحاضرين حول إدخال مقاربة حقوق الإنسان في السياسات العمومية.

سيتميز الاجتماع بالمداخلات في جلسته العامة وتبادل ومشاركة الممارسات الجيدة والخبرات حول المقاربة القائمة على حقوق الإنسان.

جميع الحقوق محفوظة CNDH © 2020.
التصميم: iDesign